أو إطعام في يوم ذي مسغبة

من السغب، وهو الجوع مع التعب، وقد قيل: في العطش مع التعب

أو إطعام في يوم ذي مسبغة / أي مجاعة والسغب : الجوع . والساغب الجائع .

وأنشد أبو عبيدة : فلو كنت جارا يا ابن قيس بن عاصم لما بت شبعانا وجارك ساغبا، وإطعام الطعام فضيلة , وهو مع السغب الذي هو الجوع أفضل . وقال النخعي في قوله تعالى : ” أو إطعام في يوم ذي مسغبة ” قال : في يوم عزيز فيه الطعام . وروي عن النبي – صلى الله عليه وسلم – أنه قال : [ من موجبات الرحمة إطعام المسلم السغبان ] )*

* المصدر : تفسير القرطبي

و الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه

للتبرع /

الندوة العالمية للشباب الإسلامي

الهاتف الموحد : ٩٢٠٠١١٠٠٠

الهواتف المجانية : ٨٠٠١٢٤٤٤٠٠  /  ٨٠٠١٢٤٢٢٩٩
جمعية و ذكّر الخيرية في الكويت
 25646513 965+
جمعية العون المباشر في الكويت
انظر مدونة رقية هنــا
جمعية قطر الخيرية  هنا
Advertisements

2 Comments

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s